اخر الاخبار

الصحفيه نور سيد التلباني.. رحلة متألقة من عاشقة الكتابة إلى أيقونة الإعلام والفن"

 


الصحفيه نور سيد التلباني.. رحلة متألقة من عاشقة الكتابة إلى أيقونة الإعلام والفن


تروي قصة نجاح لا تُنسى، تلك التي ارتبطت باسم نور التلباني، الصحفية الشابة التي استطاعت أن تحقق مكانة بارزة في عالم الإعلام والفن.


بدأت نور موهبتها منذ طفولتها، حيث كانت تعشق القراءة والكتابة، ولم تكن هذه الموهبة محدودة فقط على أحلام الورق، بل تحولت إلى واقع ملموس في عالم الصحافة. ومع مرور الزمن، واجهت نور تحديات كبيرة، بدءًا من معارضة أسرتها لانخراطها في هذا المجال، إلى الجهد الذي يتطلبه العمل الصحفي المستمر والمستمرار في متابعة أحدث الأخبار والأحداث.


لكنها بالفعل أثبتت نفسها بجدارة، حيث اختصت في إدارة ورئاسة أقسام الفن في عدة صحف ومجلات ومواقع إخبارية، وحصلت على دبلومة في مجال الصحافة والإعلام. لم تكتفِ نور بتألقها في مجال الفن فقط، بل استطاعت أيضًا كتابة مقالات تتناول قضايا المجتمع المحلي والدولي برؤية حادة وفهم عميق.


ومن الجدير بالذكر أن نور ارتبطت اسمها بعنوان "نور التلباني" بعد زواجها من المستشار الإعلامي الدولي وليد التلباني، الذي يعتبر شريكًا حياتها ومحفزًا لها لتحقيق المزيد من النجاحات.


إن تفاني نور لم يقتصر فقط على عالم الإعلام والفن، بل تميزت أيضًا بجهودها الخيرية، حيث تعتبر عضوًا فعّالًا في مؤسسة حقوق الإنسان وجمعيات رعاية الحيوان، ما يبرز إنسانيتها ورغبتها القوية في تحسين العالم من حولها.


بهذه الشخصية القوية والتزامها الدائم بالتميز، تظل نور التلباني مثالًا يحتذى به في عالم الإعلام والفن، ومن المؤكد أنها ستستمر في بذل الجهد لتحقيق أحلامها وتطلعاتها، داعية بذلك إلى مشاركتها في بناء مستقبل أفضل للمجتمع وللعالم بأسره.


فيسبوك 

- انستجرام 

تعليقات



Font Size
+
16
-
lines height
+
2
-