اخر الاخبار

الحاج عبده الشبراوي.. قصة نجاح ملهمة من أرض الدلتا إلى عالم الأعمال والخير

 


الحاج عبده الشبراوي.. قصة نجاح ملهمة من أرض الدلتا إلى عالم الأعمال والخير

 تتألق شخصية عبده الشبراوي في سماء محافظة دمياط كنجم يتلألأ بإشراقة النجاح والعطاء. 

وُلد السيد عبدالمطلب الشبراوي في مركز الزرقا - سيف الدين بتاريخ 12 يناير 1984، حيث ترعرع وتلقى تعليمه وتدريبه الأكاديمي. 

 درس عبده محاسبة وإدارة أعمال في معهد فني تجاري بدمياط الجديدة، حيث اكتسب المهارات والمعرفة الضرورية لدخول عالم الأعمال بثقة واقتدار.

  رغم التحديات والصعاب التي واجهها عبده في رحلة بناء مسيرته الوظيفية، إلا أنه استطاع أن يكون واحدًا من أصحاب أكبر مضرب أرز في مصر، حيث أسس "مضرب الشبراوي" المسجل بشركة الأندلس لتعبئة الأرز والمواد الغذائية. 

 تجاوز الشبراوي العديد من العقبات والمصاعب بإصراره وعزيمته، ورفض الاستسلام للظروف القاسية التي واجهها في طريقه نحو تحقيق أحلامه وأهدافه. 

بفضل إرادته القوية وإيمانه بأهمية العمل الدؤوب والإيجابية في التفكير، نجح الشبراوي في بناء كيانه الخاص وصنع اسمًا محبوبًا وموثوقًا به في المجتمع.  

تتسم شخصية عبده الشبراوي بالثقة والتفاؤل والإيجابية، وتعتبر قصته ملهمة للشباب الطامح في تحقيق أحلامهم، حيث يُعتبر الشبراوي اليوم رمزًا لرجال الأعمال الناجحين وصانعي الخير في محافظة دمياط وخارجها.

تعليقات



Font Size
+
16
-
lines height
+
2
-